جامعة بوليتكنك فلسطين تحتفل بتخريج الفوجين التاسع والثلاثين والأربعين لطلبة الدبلوم

جامعة بوليتكنك فلسطين تحتفل بتخريج الفوجين التاسع والثلاثين والأربعين لطلبة الدبلوم

العربية فارسی كوردی‎ עִבְרִית Türkçe Français Deutsch Italiano Español English
شبكة فرح الاعلامية:

 احتفلت جامعة بوليتكنك فلسطين بالخليل وعلى مدار يومين متتاليين بتخريج الفوج التاسع والثلاثين والأربعين من طلبة الماجستير والبكالوريوس والدبلوم، بحضور عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس مجلس رابطة الجامعيين ورئيس مجلس أمناء جامعة بوليتكنك فلسطين الأستاذ أحمد سعيد بيوض التميمي، وأعضاء مجلس رابطة الجامعيين، ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور اسحق سدر، ورئيس الجامعة الدكتور أمجد برهم، ونوابه، وعمداء الكليات وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، وحشد كبير من المؤسسات الرسمية والأهلية في المحافظة إضافة إلى الخريجين وذويهم.

وبدأ الاحتفال بدخول موكب مهيب من الخريجين وأعضاء الهيئات التدريسية والأكاديمية والإدارية وموكب مجلس الأمناء، وثم تلاوة القران الكريم رتلها الشيخ معتز ابو سنينة، وعُزف السلام الوطني وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء وتولى عرافة الحفل م. بدر المحتسب وأ. هبة العالول.

ورحب التميمي بالحضور ووجه التحية للشهداء والاسرى والجرحى، وهنأ الطلبة الخريجين وأولياء أمورهم بتخرجهم وعبّر عن فخره بهم وبجميع خريجي هذه الجامعة والجامعات الفلسطينية، وقال ” سنبقى منغرسين متجذرين في هذه الارض رغم اعتداءات الاحتلال مُتمكنين بإرثنا التاريخي والحضاري، ونحن أصحاب هذه الارض واصحاب هذه القضية بالعلم والوطن، واليوم طلابنا ابنائنا يقطفون ثمار جهود وإنجازات فردية وجماعية تم تحقيقها خلال السنوات الماضية، وستواصل جامعتنا مسيرتها ماضية في تحقيق أهدافها بما يخدم المُجتمع الفلسطيني والعملية التعليمية”.


واشار التميمي، الى التطورات المُتسارعة التي تواكبها البوليتكنك على كافة الأصعدة ونوه الى تطلعات الجامعة الريادية وفتح تخصصات مُتميّزة تلبي احتياجات السوق المحلي، وشكر الداعمين والقائمين على إنجاح الحفل.

وأشاد رئيس الجامعة الدكتور امجد برهم بخريجي الجامعة وطلبتها وبكفاءة برامجها التي تواكب التطور التكنولوجي وتلبي حاجات السوق المحلي والعالمي في كافة المجالات. مضيفاً بأنّ “جامعة بوليتكنك فلسطين تزف إلى الوطن الغالي كوكبة من الخريجين والمؤهلين والمسلحين بعلمهم، مؤكداً بأنهم سيكونون خير سفراء لجامعتهم وسيحافظون على مستوى التعليم النوعي فيها”.

وعبّر عن فخره بتخريج هذه الكوكبة، وهنأ الطلبة الخريجين على جدهم واجتهادهم، وإتمامهم دراستهم وهم مؤهلون لدخول معترك الحياة بالعلم والمعرفة، ليحققوا نهضة الأمة ورقيّها في الحرية والاستقلال والتقدّم والنّماء.

وأشار برهم إلى أنّ جامعة بوليتكنك فلسطين لا تزال مُستمرة في تطوير البرامج المُتميّزة على مستويات الدبلوم والبكالوريوس والماجستير والدكتوراه وبكافة التخصصات التي تعتمد التكنولوجيا المتُقدمة وغير تقليدية لتكون إضافة نوعية للبرامج المُعتمدة، وأكّد على تحول الجامعة في السنوات الأخيرة إلى جامعة ريادية  تضيف قدرة الشباب على التفاعل مع التغيرات التي يعيشها عالمنا المعاصر، في ضوء ثورة الاتصالات والمعلومات، والتطوّرات الهائلة على مفاهيم التعليم والبحث العلمي والابتكار والريادة، وأشار برهم، إلى علاقة الجامعة مع المؤسسات الوطنية التي نعتبرها شريك أساسي في بناء الإنسان الذي يمثل أغلى ما نملك.



وفي ختام كلمة رئيس الجامعة بارك للخريجين وذويهم تخرجهم مُتمنياً لهم التوفيق والنجاح في حياتهم وشكر جميع الجهات والشركات الداعمة، واللجنة الخاصة بحفل التخرج على مساهمتهم في إنجاح هذا الحفل.

وتخلل الاحتفال عدد من الفقرات الفنية وألقت الطالبة آية مجاهد الأولى على كلية المهن التطبيقية كلمة الخريجين والخريجات لهذا اليوم، وعبّرت فيها عن افتخارها بجامعة بوليتكنك فلسطين.

واختتم الحفل بموافقة رئيس مجلس الأمناء الأستاذ احمد التميمي على استكمال متطلبات التخرج للطلبة الخريجين. وأدى الخريجون القسم معاهدين بان يحافظوا على العلم الذي تلقوه وخدمة رسالة الجامعة،  واختتم الحفل بتوزيع الشهادات على طلبة الجامعة.

والجدير بالذكر أنّ عدد الخريجين لطلبة جامعة بوليتكنك فلسطين “3358” طالب وطالبة للعامين الأكاديميين من كافة التخصصات والدرجات العلمية من “الماجستير، والبكالوريوس، والدبلوم”.

اطبع هذا المقال