الكلاسيكو يفشل في فض اشتباك القمة رغم أفضلية ريال مدريد

الكلاسيكو يفشل في فض اشتباك القمة رغم أفضلية ريال مدريد

العربية فارسی كوردی‎ עִבְרִית Türkçe Français Deutsch Italiano Español English
شبكة فرح الاعلامية:

شبكة فرح الاعلامية |- فشل (كلاسيكو الأرض) بين الغريمين اللدودين برشلونة وريال مدريد في فض الاشتباك بينهما على قمة الدوري الإسباني لكرة القدم، بعدما تعادلا بدون أهداف الأربعاء في المباراة المؤجلة من المرحلة العاشرة للمسابقة.

وارتفع رصيد كلا الفريقين إلى 36 نقطة، وإن تواجد برشلونة على القمة لتفوقه بفارق هدفين على الريال، صاحب المركز الثاني.

وفرض الريال سيطرته المطلقة على مجريات الشوط الأول، الذي أهدر خلاله أكثر من فرصة محققة، غير أنه فشل في ترجمتها إلى أهداف بسبب التألق غير العادي للألماني مارك أندري تير شتيجن حارس مرمى برشلونة.

في المقابل، تقاسم الفريقان الاستحواذ على الكرة في الشوط الثاني، الذي كان خلاله الفريقان أكثر حذرا من أجل تفادي الخسارة.

وجرت المباراة في ظل إجراءات أمنية غير مسبوقة في تاريخ لقاءات الفريقين، في ظل احتجاجات سكان إقليم كتالونيا المطالبين بالانفصال عن إسبانيا، والتي تسببت في تأجيل المباراة التي كان مقررا لها أن تقام في تشرين أول/أكتوبر الماضي.

ورغم ذلك، توقفت المباراة بضع دقائق في الشوط الثاني، بعدما ألقت الجماهير التي ملأت مدرجات ملعب (كامب نو) بعض الكرات داخل أرض الملعب للتعبير عن مطالبها السياسية.

وبدأت المباراة بمرحلة جس النبض خلال الدقائق الأولى، قبل أن يسدد كريم بنزيمه أول تصويبة في المباراة في الدقيقة العاشرة، حيث سدد من داخل منطقة الجزاء، لكن الألماني مارك أندري تير شتيجن، حارس مرمى برشلونة تصدى الكرة بصعوبة.

بمرور الوقت، فرض الريال سيطرته على مجريات الأمور، حيث سدد بنزيمه ضربة رأس من متابعة لتمريرة عرضية من جهة اليمين، لكن جيرارد بيكيه، مدافع برشلونة أبعد الكرة من على خط المرمى في الدقيقة 17

وتابع كاسيميرو تمريرة عرضية من الناحية اليسرى في الدقيقة 19 أبعدها الدفاع بطريقة خاطئة، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة لكن كليمونت لينجليه مدافع برشلونة أبعد الكرة من المنطقة الخطرة.

حاصر الريال لاعبي برشلونة في منطقة جزائهم، ومرر بنزيمه عرضية من الناحية اليمنى أبعدها تير شتيجن بقدمه في الدقيقة 25، قبل أن يتصدى الحارس الألماني لقذيفة مدوية من خارج المنطقة عن طريق كاسيميرو، ليحول الكرة إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

شعر لاعبو برشلونة بالحرج، وبدأوا مبادلة لاعبي الريال الهجمات بمرور الوقت، وسنحت أول فرصة للفريق الكتالوني في الدقيقة 30، حينما أرسل خوردي ألبا تمريرة عرضية من الناحية اليسرى إلى سيرخي روبيرتو، لكن البلجيكي تيبو كورتوا أبعد الكرة بقبضة يده، لتصل الكرة في النهاية إلى ليونيل ميسي، الذي سدد مباشرة من داخل المنطقة، غير أن سيرخيو راموس قائد الريال أبعد الكرة من خط المرمى.

ورد الريال بهجمة سريعة في الدقيقة 31 انتهت بتسديدة من خارج المنطقة عن طريق فيديريكو فالفيردي، مرت بجوار القائم الأيسر مباشرة، فيما سدد توني كروس تصويبة أخرى من خارج المنطقة في الدقيقة 37 ذهبت بعيدة تماما عن المرمى.

وعلى عكس سير اللعب، كاد خوردي ألبا أن يمنح التقدم لبرشلونة في الدقيقة 41، حينما تلقى تمريرة أمامية رائعة من ميسي، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، لكن تصويبته افتقدت للدقة لتخرج الكرة بجوار القائم الأيسر مباشرة.

عاد الريال لنشاطه الهجومي من جديد، ومرر فيرلاند ميندي كرة عرضية من الناحية اليسرى في الدقيقة 44، أبعدها الدفاع، لتصل إلى فالفيردي، الذي أطلق قذيفة مباشرة من خارج المنطقة أمسكها تير شتيجن على مرتين وينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وواصل الريال ضغطه الهجومي مع بداية الشوط الثاني، حيث سدد فالفيردي من خارج المنطقة في الدقيقة 54، لكن الكرة اصطدمت في الدفاع لتخرج إلى ركنية لم تستغل.

أجرى برشلونة تبديله الأول في الدقيقة 55 بنزول أرتورو فيدال بدلا من نيلسون سيميدو.

وتوقفت المباراة بضع دقائق بعدما ألقت الجماهير الكرات داخل أرض الملعب في الدقيقة 56 في إطار الاحتجاجات التي تطالب باستقلال إقليم كتالونيا عن إسبانيا، قبل أن يستأنف اللقاء من جديد.

وأضاع لويس سواريز فرصة محققة للتسجيل لمصلحة برشلونة في الدقيقة 60، عندما تلقى تمريرة من أنطوان جريزمان، لكنه سدد من داخل المنطقة دون تركيز ليبعد دفاع الريال الكرة عن المنطقة الخطرة.

وطالب لاعبو برشلونة بالحصول على ركلة جزاء، بعدما سقط سواريز في كرة مشتركة مع داني كارفخال مدافع الريال داخل المنطقة في الدقيقة 61، لكن حكم اللقاء أشار باستمرار اللعب، فيما سدد جريزمان من داخل المنطقة في الدقيقة 64 ارتطمت في الدفاع.

وتابع بنزيمه كرة عرضية من الناحية اليمنى في الدقيقة 65، ليسدد ضربة رأس لكنها لم تكن متقنة لتخرج بجوار القائم الأيمن، فيما قاد فالفيردي هجمة سريعة للريال في الدقيقة 67، ليمرر كرة عرضية من اليمين إلى بيل، الذي سدد من داخل المنطقة لكن الكرة هزت الشباك من الخارج.

وأضاع فرينكي دي يونج فرصة افتتاح التسجيل لأصحاب الأرض في الدقيقة 71، حينما تلقى تمريرة داخل المنطقة، ليسدد في حراسة المدافعين، لكنه وضع الكرة في أحضان كورتوا.

وأحرز بيل هدفا للريال في الدقيقة 73 لكن سرعان ما ألغاه حكم المباراة بداعي وقوع ميندي في مصيدة التسلل، قبل أن يمرر الكرة عرضية من الناحية اليسرى للاعب الويلزي، الذي وضع الكرة في الشباك.

ولم تمر سوى دقيقة واحدة، حتى أهدر سواريز فرصة لبرشلونة، عندما تلقى تمريرة من فيدال داخل المنطقة، غير أنه وضع الكرة بعيدة عن المرمى.

دفع الفرنسي زين الدين زيدان مدرب الريال بتبديلين دفعة واحدة بنزول لوكا مودريتش ورودريجو بدلا من فالفيردي وإيسكو في الدقيقة 80، ليرد برشلونة بتبديله الثاني بنزول أنسو فاتي بدلا من أنطوان جريزمان في الدقيقة 82

هدأ إيقاع المباراة خلال الدقائق الأخيرة، حيث لجأ كلا الفريقين للتأمين الدفاعي، حتى أطلق حكم المباراة صافرة النهاية معلنا تعادل برشلونة والريال بدون أهداف.

وأبدى الكرواتي إيفان راكيتيتش لاعب برشلونة رضاه بتعادل فريقه بدون أهداف مع ضيفه ومنافسه التقليدي ريال مدريد.

وقال راكيتيتش في تصريحات إعلامية عقب المباراة “فرض الريال سيطرته على الشوط الأول، الذي سنحت له الكثير من الفرص. كنا ندرك أنهم أقوياء في التمريرات الطولية، لكن أتيحت لنا بعض الفرض أيضا خلال هذا الشوط الصعب”.

أضاف راكيتيتش “المباراة كانت تستحق أن تشهد أهدافا، لكننا قمنا بعمل جيد خاصة في الشوط الثاني، غير أننا افتقدنا للتمريرة الحاسمة واللمسة الأخيرة في إنهاء الهجمات”.

أوضح لاعب برشلونة “كان يتعين علينا أن نتحلى بالهدوء بشكل أكثر، لكننا نشعر بالفخر والسعادة بالعمل الذي قمنا به اليوم”.

اختتم راكيتيتش تصريحاته قائلا “أعتقد أن النتيجة عادلة ومازال مشوار الدوري طويلا”.

وأبدى الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد سعادته بالتعادل السلبي مع غريمه التقليدي برشلونة.

وقال زيدان في تصريحات إعلامية عقب المباراة “أعتقد أننا قدمنا جهدا كبيرا طوال المباراة. كنا ندرك أن اجواء المباراة في الملعب ستكون صعبة وبإمكان برشلونة عمل الكثير، لكننا ظهرنا بشكل جيد جدا وكان ينقصنا إنهاء الهجمات”.

أضاف زيدان “كان نريد الفوز ولكننا نواصل العمل من أجل تحسين الأداء، إننا نتطور في كل يوم وهو أمر طبيعي، وكان ينبغي علينا التحلي بالصبر”.

أوضح مدرب الفريق الملكي “لدينا فريق جيد وندرك جيدا أن بإمكاننا التطور وهذا ما سنحاول القيام به في الفترة المقبلة”.

اطبع هذا المقال