قيادة أسرى الجهاد يدعون للنفير وإعلان الطوارئ منعاً للاستفراد بالأطفال والأسيرات

قيادة أسرى الجهاد يدعون للنفير وإعلان الطوارئ منعاً للاستفراد بالأطفال والأسيرات

العربية فارسی كوردی‎ עִבְרִית Türkçe Français Deutsch Italiano Español English
شبكة فرح الاعلامية:

شبكة فرح الاعلامية |-علي سمودي- دعت الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة” الجهاد الإسلامي ” في سجون الاحتلال، الأسرى في كل القلاع إلى حالة الاستنفار والجهوزية، واعلان حالة الطوارئ، لدعم ومساندة الأسرى الأطفال والأسيرات ومنع إدارة السجون من الاستفراد بهم. وفي بيان وصلت نسخة منه لـ “لقدس”دوت كوم، أوضحت الهيئة، أن مصلحة السجون في محاولة منها لإخضاع الأسرى وإمعاناً في سياسة الإرهاب، تجاوزت الخطوط الحمراء، بعدما قامت في الآونة الأخيرة عبر إدارة سجن” الدامون”، بتحويل حياة الأسرى الأطفال والأسيرات الفلسطينيات إلى جحيم، وذلك عبر سلسلة من الإجراءات الوحشية واللاإنسانية والتي كان آخرها، مهاجمة غرف الأسيرات وضربهن بوحشية، بالإضافة إلى وضع الأطفال في قسم لا يصلح للحياة في ظروف قاسية جداً، وتعرض عدد من الأسرى الأطفال للضرب الوحشي والتفتيش العاري ومحاولة الإسقاط.

وقالت الهيئة ” نؤكد أننا لن نسمح بالاستفراد بالأسيرات والأسرى الأطفال، وان هذه الجريمة لن تمر دون عقاب “، محملة إدارة السجون وخاصة إدارة سجن الدامون المسؤولية الكاملة عن تبعات هذه الإجراءات، مؤكدة أن “كل الخيارات مفتوحة للرد على هذه الهجمة النكراء “حسب تعبيرها.

اطبع هذا المقال