حول الشبكة تلفزيون فرح راديو فرح الاتصال بنا الرئيسية

----------------------------------------------------------------------------
شبكة فرح الاعلامية
راديو فرح
تلفزيون فرح
----------------------------------------------------------------------------
صور مميزة
اقتصـــاد
صحة و طب
دين ودنيا
جامعات
الساحة الفنية
مطبخ فرح
مقالات
علوم وتكنولوجيا
عالم الرياضة
اخبار الاسرى

.


تابعونا على الفيسبوك
البث المباشر لراديو فرح
البث المباشر لتلفزيون فرح
كا ريكاتير
مشاهدة المزيد
اعلانات
صور مميزة

قطف الزيتون

فيديوهات

للجنة الشعبية في مخيم جنين ومؤسسة وطنا ينظمان ورشة عمل بعنوان الضغوط وعلاقتها بالصلابة النفسية


فواكه.. لكلّ المواسم

نشر بواسطة reemas tareq , 2015-10-17 11:52:11



شبكة فرح الاعلامية |- هناك فواكه موسمية، وهناك فواكه لكلّ المواسم.

تقول اختصاصية التغذية جوزيان الغزال إنّه "مع تغير الطقس، وخصوصا خلال مواسم، البرد يصرف الجسم طاقة أكثر ليُشعر نفسه بالدفء، وخلال هذه الأوقات والأيام يخفّ الخروج من المنزل واستطرادا تقلّ الحركة ومن الطبيعي أن كثيرين يقللون من ممارسة الرياضة، إن في النادي أو في الطبيعة، وكل هذا يُسبب في زيادة الوزن".

وتُضيف الغزال، في حديث لـ"العربي الجديد"، إنّ "موسم الصيف يكون متنوّعا بالفواكه أكثر من غيره، وموسم الشتاء يكون محصورا أكثر في الخيارات، فلا نجد أحيانا غير التفاح والموز والليمون".

وإجمالا الفواكه كلها مفيدة ومليئة بالفيتامينات والمعادن، لكن بحسب الغزال فإنّ الفواكه تحتوي على الكثير من "الألياف، ودور الألياف مهم كثيرا للجهاز الهضمي إن لمحاربة الإمساك أو للشعور بالشبع لفترة أطول، والتخلص من الجوع".

تُعدّد المتخصصة، التي تُدير القسم الغذائي في أحد المستشفيات اللبنانية، فوائد الفواكه التي يمكن أن نجدها في المواسم كلها، لكن تلك التي يتميز بها الشتاء: "الليمون غني بالفيتامين "د" و"س" والبوتاسيوم والمانييزيوم وتناوله مهم جداً للجسم خلال النهار؛ لأنه يمنح الجسم الفيتامينات التي يحتاجها لمحاربة الفيروسات خلال الشتاء بسبب الطقس البارد. والتفاح غني أيضا بالفيتامين "د" و"س" ومهم جدا تناوله خلال النهار".

وتكمل: "يحتوي الموز على المانييزيوم وهو يساعد على الاسترخاء، ما يريح الأعصاب، كما يحمل نسبة جيدة من البوتاسيوم والفيتامين "س"، وبالتالي يُمكن تناول موزتين أو ثلاث يوميا في حال عدم تناول فواكه أخرى، وكلّ بحسب جسمه والسعرات الحرارية التي يحرقها خلال النهار".

اقرأ أيضاً: الخضروات والفاكهة... أدوات للنحت

وتُشدد الغزال على ضرورة "التنويع يوميا وتناول ما أمكن من الفواكه ضمن الحصص المعقولة، خصوصا التي نستطيع تناولها مع قشورها والابتعاد عن شربها على شكل عصير؛ لأنّنا سنأخذ بذلك كمية أكبر من السعرات الحرارية ولن نشعر بالشبع".

وتدعو إلى التنويع في الفواكه وعدم الإكثار منها، "فحصتان أو ثلاث حصص يوميا من الفواكه كافية لأنها تحتوي على السكر وبالتالي تزيد الوزن إذا أكثرنا منها، ويجب التعديل في الكمية وحذف كلّ ما هو غير صحي من لائحة مأكولاتنا اليومية، كالبوظة والحلويات والسكريات".

وتوضح الغزال أنّ "من الفواكه التي يتميّز بها فصل الخريف البلح، وهذه فاكهة صحية، وحبتان منها يوميا توازيان حبة ليمون أو تفاح، وتحتويان على الكثير من المعادن والكالسيوم والحديد والفيتامينات "س" و"أ" التي يحتاجها الجسم، كما أنّ قشرتها مليئة بالألياف التي تُشعر بالشبع، لكن يجب الانتباه إلى الكمية لأنها فاكهة تحتوي على السكر كما أنّه من الأفضل التنويع بتناول البلح الأصفر والأحمر".

وتنبّه ختاماً "مرضى السكري والتريغليسيريد من أنّ الفواكه تؤثر عليهم تماما كما تفعل الدهون، لذلك يجب الانتباه إلى كمية الفواكه وتناول التي تحتوي على قشر كالتفاح".





.
التعليقات
.





جميع الحقوق محفوظة لشبكة فرح الاعلامية
برمجة و تصميم حمزة جرادات