فرع جنين يحتفل بتخريج الفوج الحادي والعشرين ( فوج القدس العاصمة)

حول الشبكة تلفزيون فرح راديو فرح الاتصال بنا الرئيسية

----------------------------------------------------------------------------
شبكة فرح الاعلامية
راديو فرح
تلفزيون فرح
----------------------------------------------------------------------------
صور مميزة
اقتصـــاد
صحة و طب
دين ودنيا
جامعات
الساحة الفنية
مطبخ فرح
مقالات
علوم وتكنولوجيا
عالم الرياضة
اخبار الاسرى

.


تابعونا على الفيسبوك
البث المباشر لراديو فرح
البث المباشر لتلفزيون فرح
كا ريكاتير
مشاهدة المزيد
اعلانات
صور مميزة

عيد الاضحى المبارك

عيد الفطر السعيد

فيديوهات

مسيرة غضب تجوب شوارع جنين ومخيمها احتجاجا على قرار ترامب


فرع جنين يحتفل بتخريج الفوج الحادي والعشرين ( فوج القدس العاصمة)

نشر بواسطة reemas tareq , 2018-07-30 10:59:24



شبكة فرح الاعلامية |- تحت رعاية السيد الرئيس محمود عباس “أبو مازن”، احتفل فرع جامعة القدس المفتوحة في جنين حتى ساعات متأخرة من الليلة الماضية ،  بتخريج الفوج  الحادي والعشرين (فوج القدس العاصمة)، بحضور ممثل الرئيس عطوفة محافظ محافظة جنين اللواء إبراهيم رمضان، وممثل رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو مدير فرع الجامعة بجنين د. عماد نزال، وعميد كلية التنمية الاجتماعية والأسرية د. عماد اشتية، وعميد كلية غرناطة د. طه أمارة، ومساعد المدير أ. عماد صلاح، والمساعد الأكاديمي أ. محمد الفاري، بالإضافة إلى العديد من الشخصيات الوطنية والمحلية.

وافتتح الاحتفال بتلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم تلاها الخريج مازن زكارنه ،ثم السلام الوطني الفلسطيني والوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء.

 

وفي كلمة أ. د. يونس عمرو التي ألقاها بالنيابة عنه د. عماد نزال مدير الفرع، هنأ الطلبة الخريجين وذويهم على نجاحهم وتخرجهم في الجامعة، قائلاً: “تحتفل جامعة القدس المفتوحة، جامعة الوطن الفلسطيني، بتخريج كوكبة جديدة من خريجيها، وقد آثرت أن تطلق اسم “فوج القدس العاصمة” على فوجها الحادي والعشرين انسجاماً مع الحالة الوطنية العامة بخصوص قضية القدس، وهو ما يجسد الدور الوطني لجامعة القدس المفتوحة الممتدة جغرافياً في جميع ربوع الوطن، بان القدس كانت وما زالت وستبقى العاصمة الأبدية لدولتنا الفلسطينية.

وتابع د. نزال: ” إن فكرة جامعة القدس المفتوحة التي دعمها القادة العظام وعلى رأسهم الرمز الخالد رحمه الله ياسر عرفات والرئيس محمود عباس حفظه الله،هي أكبر دليل على قدرة الفلسطينيين على الإبداع الخلاق والتكيف مع ظروفهم مهما كانت صعبة، ولهذا فإن فلسفة التعليم المدمج التي تقوم على فكرة الجمع بين المحاضرات الوجاهية والمحاضرات الافتراضية نجحت في تكريس ثقافة تعليمية ناجحة أثبتت فعاليتها وطنياً وعربياً ودولياً، فباتت كبرى الجامعات العالمية تتبنى هذه الفلسفة لإدراكها أنها تصقل شخصية الفرد وتؤهله وتسلحه بالعلم اللازم لمواجهة الحياة ومتطلباتها، بالإضافة إلى أنها تحقق معظم الأهداف بكلفة مالية محدودة.

 

وأضاف د . نزال أن الجامعة تعمل الجامعة على تقديم الخدمات التعليمية والتدريبية وفق فلسفة التعليم المفتوح، وإعداد خريجين مؤهلين لتلبية حاجات المجتمع وسوق العمل، وقادرين على المنافسة محلياً واقليمياً وفق أحدث المستجدات العلمية، فهذه جامعة الكل الفلسطيني، التي شرعت أبوابها أمام الطلبة من موظفين وعمال ومزارعين وربات بيوت، وطلبة الثانوية العامة الجدد والقدامى، للالتحاق بكلياتها الثمان، ووفرت فرصة الالتحاق بالدراسات العليا من خلال برنامجي ماجستير حتى الآن، هما: اللغة العربية، والإرشاد النفسي والتربوي، ونتطلع إلى فتح برامج أخرى قدمتها الجامعة أو ستقدمها لاحقاً، تحقيقاً لطموحات خريجينا وفقاً لطواقمنا الأكاديمية المؤهلة والمختصة، هذا جنباً إلى جنب مع التزام الجامعة بتوفير تخصصات على مستوى البكالوريوس تحاكي ميول واتجاهات الطلبة، وتسهم في جسر الهوة بين نتاجات التعليم العالي واحتياجات سوق العمل الفلسطيني والعربي والعالمي، فاستحدثت الجامعة تخصصات: الإعلام الجديد، والعلاقات العامة والإعلان، وتخصص مصادر التعلم وتكنولوجيا التعليم، والنوع الاجتماعي وقضايا التنمية، وأمن المعلومات، واللغة الفرنسية كتخصص فرعي، وكلها تخصصات تنفرد بها جامعة القدس المفتوحة، ووفرت مراكزها العلمية والتدريبية المتخصصة التي تسهم في تعزيز المهارات التكنولوجية والحصيلة المعرفية لدى الطلبة والمجتمع المحلي، في سبيل بناء الإنسان الفلسطيني وتمكينه من بناء مؤسساته الوطنية على أسس من الكفاءة والجدارة وتؤهله لتجسيد حلمه بالحرية والاستقلال والعدالة، فالجامعة أوصلت رسالتها التعليمية إلى كل المناطق الفلسطينية، ونجحت في ترسيخ مبدئها العلمي، ونحن نقدم سنويًا ما يزيد عن أربعة ملايين ديناراً كمنح تعليمية إضافة إلى مساعدات داخلية وخارجية أخرى تقدم لطلبة الجامعة.

وأكد د . نزال على أن الجامعة دائما تسعى إلى تقديم أفضل الخدمات والتسهيلات للطلبة ، وقد خصصت مجموعة منح للطلبة المتفوقين في الثانوية العامة ، فالطالب الحاصل على معدل 95 فأعلى سيحصل على منحة 50% من قيمة الساعات المسجلة على الفصل الأول، أما الطالب الحاصل على معدل يتراوح بين 90 – 94.9 سيحصل على منحة 25% من قيمة الساعات المسجلة على الفصل الأول .

 

وهنأ محافظ جنين الخريجين وذويهم، ناقلاً تهاني الرئيس ومباركته لهم ولذويهم، متمنياً لهم مستقبلاً ناجحاً، مشيراً إلى اهتمام القيادة بالمسيرة التعليمية كونها تمثل بوابة الأمل لبناء المستقبل.

مضيفا أن هؤلاء الطلبة هم عماد المستقبل والمنارات التي ستضيء طريق التحرير والطريق إلى القدس العاصمة ، بهذه السواعد الجبارة سيكون النصر على كل من يحاول أن يسلبنا حريتنا ، وسنصل إلى تحرير القدس العاصمة بأبنائنا وبناتنا منارات المستقبل.

 

وفي كلمة المجلس القطري التي ألقاها رئيس مجلس الطلبة في جنين محمد أبو الخير، قال فيها “إنه لمن دواعي سروري أن أقفَ اليومَ بينكم في هذا العرسِ الوطنيِّ الفلسطيني ممثلاً لطلبة جامعة القدس المفتوحة وهيئة مجلسها القطري، لنشاركَ زملاءَنا الخريجين وذويهم فرحتَهم ويومَهم الذي طالما انتظروه بفارغِ الصبر، كما أوجه تحية للأسرى في سجون الاحتلال، وأننا خلف قيادتنا الحكيمة سيادة الرئيس محمود عباس في مواجهة الضغوط الدولية الممارسة عليه فيما يسمى صفقة القرن.

وألقت كلمة الخريجين الطالبة عتاب لوباني، أعربت فيها عن فخرها بتخرجها في جامعة القدس المفتوحة، وأضافت: “نفتخر بالجامعة أمام القاصي والداني، ونحن رافعو الرؤوس عالياً لنبعث رسالة للقريب والبعيد نقول فيها كلمةَ حقٍ عن أولئك المخلصين من إداريين وأكاديميين وعاملين وطلبة”.

وفي نهاية الاحتفال الذي تولى عرافته د. عمر عتيق، استكمل المساعد الأكاديمي، بالنيابة عن عميد القبول والتسجيل والامتحانات د. جمال إبراهيم، إجراءات التخرج، ثم تلا رئيس قسم القبول والتسجيل والامتحانات أ . خالد ابو وعر أسماء الطلبة الخريجين.

وقد تخلل الاحتفال فقرة تكريم لذوي الطالب الخريج ” الشهيد أحمد إسماعيل جرار ” من قبل مجلس اتحاد الطلبة وحركة الشبيبة الطلابية ،والذي كان من المفترض أن يشارك في هذا الاحتفال ، وقد تسلم ذووه شهادة فخرية إكراما لروح الشهيد، بالإضافة إلى فقرات فنية وزجلية شعبية لكل من تقوى كميل ، والفنانة عايدة ابو فرحة ، والفنان سامر ابو الورد.

 





.
التعليقات
.





جميع الحقوق محفوظة لشبكة فرح الاعلامية
برمجة و تصميم حمزة جرادات