حول الشبكة تلفزيون فرح راديو فرح الاتصال بنا الرئيسية

----------------------------------------------------------------------------
شبكة فرح الاعلامية
راديو فرح
تلفزيون فرح
----------------------------------------------------------------------------
صور مميزة
اقتصـــاد
صحة و طب
دين ودنيا
جامعات
الساحة الفنية
مطبخ فرح
مقالات
علوم وتكنولوجيا
عالم الرياضة
اخبار الاسرى

.


تابعونا على الفيسبوك
البث المباشر لراديو فرح
البث المباشر لتلفزيون فرح
كا ريكاتير
مشاهدة المزيد
اعلانات
صور مميزة

عام هجري جديد 1440

عيد الاضحى المبارك

عيد الفطر السعيد

فيديوهات

مسيرة غضب تجوب شوارع جنين ومخيمها احتجاجا على قرار ترامب


جامعة بوليتكنك فلسطين تحتفل بتخريج الفوج السابع والثلاثين من طلبة الماجستير والبكالوريوس للعام الأكاديمي 2017/20181

نشر بواسطة reemas tareq , 2018-07-04 10:39:43



شبكة فرح الاعلامية |-  تحت رعاية الرئيس محمود عباس "أبومازن" احتفلت جامعة بوليتكنك فلسطين بتخريج الفوج السابع والثلاثين من طلبة الماجستير والبكالوريوس للعام الأكاديمي 2017/2018، بحضور رئيس مجلس رابطة الجامعيين "رئيس مجلس أمناء جامعة بوليتكنك فلسطين" الأستاذ أحمد سعيد بيوض التميمي، وأعضاء مجلس رابطة الجامعيين،  والأستاذ كامل حميد ممثل سيادة الرئيس محمود عباس ومحافظ محافظة الخليل، ووزير التربية والتعليم العالي الدكتور صبري صيدم، ورئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عماد الخطيب، ونوابه ورؤساء الجامعات، ومدراء التربية والتعليم، وعمداء الكليات وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، وحشد كبير من رؤساء وممثلي المؤسسات الحكومية والأهلية والمجتمعية الوطنية ورجال العشائر في المحافظة إضافة إلى  جمع غفير من أولياء أمور الخريجين.

بدأ الاحتفال بدخول موكب مهيب من الخريجين وأعضاء الهيئات التدريسية والأكاديمية والإدارية وموكب مجلس الأمناء،  ثم تلاوة القران الكريم رتلها الشيخ معتز حفظي أبو سنينة، وعُزف السلام الوطني وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء  وتولى عرافة الحفل أ. محمد أبو شمسية، وأ. بشائر نصار.

وفي بداية العرس الوطني الفلسطيني ألقى الأستاذ احمد سعيد التميمي رئيس مجلس  أمناء جامعة بوليتكنك فلسطين/ رئيس رابطة الجامعيين كلمة مُعبراً فيها عن فخره بتخريج كوكبة من الشباب والشابات الفلسطينيات مُستعرضاً مسيرة الجامعة وتطورها في مختلف المجالات والميادين والإضافات النوعية والتوسعية المهمة في مباني الجامعة ومرافقها وتخصصاتها والتي تؤهل الجامعة لإضافة تخصصات جديدة واستيعاب أعداد أكبر من الطلبة الجدد.

 

وأشار إلى احتفال رابطة الجامعيين وجامعة بوليتكنك فلسطين مؤخراً بافتتاح عدة مباني شملت مبنى منيب المصري للإبداع والتميّز إضافة إلى المركز الكوري الفلسطيني لأبحاث التكنولوجيا الحيوية، ومشروع مباني  مُجمّع العِزَّة الطِّبي والذي يشمل مستشفى وبجانبه كلية الطب وعلوم الصحة والحياة في وسط مدينة الخليل في منطقة نمرة، مؤكداً بانّ محافظة الخليل بأمس الحاجة لمثل هذه المشاريع الحيوية الطبيّة وعلى أهمية دعم هذه المشاريع الوطنية من قبل كافة مؤسسات المجتمع المحلي. 


كما وأشاد التميمي بأنّ جامعة بوليتكنك فلسطين تسير بخطوات ثابتة نحو الريادة والتقدم في المجال الأكاديمي والإداري والعمراني للنهوض والارتقاء بالجامعة للوصول إلى أعلى المستويات، مُثمناً جهود الإدارات السابقة لرابطة الجامعيين والإدارة الحالية لمجلس الرابطة وإدارة الجامعة التي برغم كل الصعوبات والمعيقات التي يضعها الاحتلال استطاعت النهوض بالجامعة وبالمؤسسات الأخرى التابعة لها، حتى وصلت إلى ما هي عليه، مؤكداً على ضرورة التلاحم والوحدة والأخوة الوطنية بين أبناء الشعب الفلسطيني الواحد من أجل الدفاع عن القدس ومقدساتها.

وفي ختام كلمته شكر التميمي القائمين على إنجاح الحفل وجهود الهيئات الإدارية والأكاديمية في الجامعة وبارك للخريجين وذويهم تخرجهم متمنياً لهم حياة سعيدة.

وشكر الداعمين لهذا الحفل: مجموعة الاتصالات الفلسطينية الخلوية بالتل، شركة الاتصالات الفلسطينية الخلوية جوال، والبنك الإسلامي الفلسطيني، وبنك الإسكان،  وشركة الجبريني لمنتجات الألبان والمواد الغذائية، وشركة فضل عابدين للصرافة والحوالات، وشركة الفرات للمياه المعدنية.

 

ثم ألقى محافظ محافظة الخليل الأستاذ كامل حميد كلمة الرئيس محمود عباس ونقل خلالها تحيات الرئيس محمود عباس "أبو مازن" للحضور وأكّد حميد حرص القيادة الفلسطينية على تطور المسيرة التعليمية، مُشيراً إلى الدور المهم الذي تلعبه جامعات دولة فلسطين وبالأخص جامعة بوليتكنك فلسطين، مُثمناً جهود الجامعة والتي أصبحت من أكبر  الجامعات في الوطن، والتي خرجت العديد  من الباحثين والعلماء والقادة والمقاومين والشهداء.

وفي ختام كلمته بارك حميد للخريجين باسم الشعب والقيادة تخرجهم مطالباً إياهم بان يكونوا خير سفراء لجامعتهم فهم بناة وعماد المستقبل.

 

بدوره، أعرب وزير التربية والتعليم العالي الدكتور صبري صيدم عن سعادته بتخريج كوكبة مُتميّزة من طلبة هذه الجامعة التي تتميّز ببرامجها التعليمية، مؤكداً توفير الدعم والإسناد لهؤلاء الطلبة لتمكينهم من بناء حياتهم المهنية المقبلة. وأعلن الوزير الموافقة المبدئية على بكالوريوس تخصص العلاج الوظيفي، وتوسيع برنامج الرياضيات في قسمي الإحصاء وتحليل البيانات، لافتاً إلى ضرورة الالتزام بالتعليمات والتراخيص الصادرة عن الوزارة، مشيداً بجهود الكوادر الإدارية والأكاديمية في جامعة البوليتكنك. وشدد صيدم على اهتمام الوزارة بالتخصصات التقنية والمهنية التي تنسجم مع سوق العمل وتسهم في دفع عجلة الاقتصاد الوطني، لافتاً إلى الجهود المبذولة في سبيل تعزيز التوجه نحو هذه التخصصات من خلال العديد من الخطوات التي قادتها الوزارة بالشراكة مع المؤسسات الشريكة. ودعا الوزير الخريجين إلى بناء مهاراتهم وخدمة مجتمعهم وشعبهم والسعي الدائم لتطوير أنفسهم والاستفادة من الخبرات والتجارب والتسلح بالقيم للمساهمة في مسيرة البناء والتحرر، مُتمنياً لجميع الخريجين التوفيق في مستقبلهم القادم.

 

 ثم ألقى الأستاذ رئيس جامعة بوليتكنك فلسطين الدكتور عماد الخطيب كلمة رحب فيها بالحضور في جامعة بوليتكنك فلسطين، وقال: "نحن نحتفل بتخريج أبنائنا الطلبة، ونعاهدكُم ونعاهدُ طلبتنا الذين ما زالوا على مقاعد الدراسة، أن نستمر في تطوير جامعتكم، وأن نبذل قُصارى جهودنا لايصالكم إلى أعلى المراتب العلمية والعملية، ونشكر أساتذتكم والذين يبذلون الجهد المخلص والمُتميّز في عملهم. وأشار الخطيب إلى إنهاء الجامعة من تنفيذ إستراتيجية الجامعة المرحلية في التحول نحو جامعة ريادية، ولا شك أنّ الجامعة حققت قفزة نوعية على مختلف الأصعدة، حصدت معها الجامعة جوائز مُعتبرة خلال العام الأكاديمي 2017/2018، منها ما ميّزها بأنها الجامعة العربية الأولى في الوطن العربي التي تدعم الريادة والتي حصلت عليها من مؤسسة محمد بن راشد الإماراتية لريادة الأعمال، ومنها ما ميّزها كأفضل جامعة تطور برامج تدريب الريادة بحصولها على المركز الأول وجائزة تورينو للريادة من قبل الإتحاد الأوروبي.  كما حصد طلبتها وأساتذتها خلال نفس العام الأكاديمي العديد من الجوائز والمراكز المُتقدمة على الصعيدين الوطني والدولي. وقد حققت الجامعة نقلة نوعية بتدريب واحتضان طلبتها وخريجيها على ريادة الأعمال، ما نتج عنه زيادة في عدد الخريجين الذين طوّروا مشاريعهم الإنتاجية، بل إنهم ساهموا في تقليل نسبة البطالة بين زملائهم وفي مجتمعهم بتقديمهم العديد من فرص التوظيف. وأشار الخطيب إلى تطوير البنية التحتية والتي كانت دوماً في صميم خطط الجامعة الإستراتيجية، فقد شهد هذا العام الانتهاء من ما مجموعه 6000 متر مربع من المباني التي تخدم رسالة الجامعة، وبدأنا العام 2018 بتنفيذ مخططات مباني يتجاوز مجموع مساحتها 35,000 ألف متراً مربعاً. وقد توج هذا العام بالبدء في أعمال البناء للمشروع الوطني الاستراتيجي الا وهو "مجمع العزة الطبي" الذي سوف يشتمل على مستشفى ب 360 سريراً وبجانبه كلية الطب، وعلوم الصحة، والحياة ليكون خير داعم للقطاع الصحي والوطني، وشكر المتبرعين الرئيسيين وعلى رأسهم السيد رفيق أبو منشار، والمهندسين الأكفاء الذين لم يبخلوا بالجهد والوقت وهم يتابعون تحضير المخططات على أحدث المواصفات العالمية وعلى رأسهم المهندس مروان مجاهد.

وهنا، أود أن أنتهز هذه المناسبة لأزف لأهالي المحافظة الكرام ولطلبة الثانوية العامة الأعزاء عن البدء في استقبال طلبات الإلتحاق لمسار العلوم الطبية، المسار الذي يؤهل للدراسة في كلية الطب وحسب الوثائق التي قدمناها لهيئة الإعتماد والجودة حسب الأصول والتي يقوم بمتابعتها القائم بأعمال عميد الكلية الأستاذ الدكتور ماجد عبد المجيد الدويك.

وفي سياق مُتصل أضاف الخطيب بأنّ الجامعة لم يغب عنها ضرورة الحفاظ على البيئة والإعتماد ذاتياً على إنتاج الكهرباء فقد قامت بإنشاء محطة جامعة بوليتكنك فلسطين الشمسية لإنتاج الكهرباء لتغطية جزء رئيسي من إحتياجاتها وذلك في مسعاها الحثيث نحو التحول لجامعة خضراء".

 وفي ختام كلمة رئيس الجامعة بارك للخريجين وذويهم تخرجهم مُتمنياً لهم التوفيق والنجاح في حياتهم وشكر جميع الجهات والشركات الداعمة لهذا الحفل على مساهمتهم في إنجاح هذا الحفل البهيج.

 

كما تخلل الاحتفال العديد من الفقرات من الكلمات والوصلات الفنية، وألقت  الطالبة رزان منذر الشرباتي تخصص هندسة تكنولوجيا البيئة  كلمة الخريجين والخريجات، وأعربت عن شكرها لأسرة جامعة بوليتكنك فلسطين ومجلس أمنائها وإدارتها ومدرسيها على ما وفرته من بيئة نموذجية للتعليم العالي ينمو فيها طلبة العلم والمعرفة، مؤكدة على المهارات والمعارف التي اكتسبتها من جامعة بوليتكنك فلسطين  خلال سنوات الدراسة، كما عبّرت عن سعادتها وزملائها بهذا النجاح، وحزنهم في ذات الوقت لفراق هذا الصرح العلمي الشامخ.


واختتم الحفل بموافقة رئيس مجلس الأمناء الأستاذ احمد التميمي على استكمال متطلبات التخرج للطلبة الخريجين. وأدى الخريجون القسم معاهدين بان يحافظوا على العلم الذي تلقوه وخدمة رسالتهم.

 





.
التعليقات
.





جميع الحقوق محفوظة لشبكة فرح الاعلامية
برمجة و تصميم حمزة جرادات